الصفحة الاولى من نحن؟ إتصل بنا
أخبار الطفولة دراسات و تقارير استشارات مقالات مكتبة الطفل
 
ما رأيك بالتقرير السنوي لأوضاع الطفولة 2015؟


 
التقرير السنوي لأوضاع الطفولة في فلسطين للعام 2012   |    في يوم الطفولة العالمي   |    أضحى مبارك لكل الأطفال   |    في يوم الطفل العربي   |    نمرح ونتعلم من الاختلاف   |    أنا طفل قوي وذكي وآمن   |    تركيا جامعة الثقافات ... تشرق بإبداع الأطفال   |    لاستشاراتكم الأسرية.. راسلونا   |    لتحميل دراسة أثر الحرب والحصار   |    كتاب الأطفال الأسرى   |   
 

الإبداع مُعدِ قم بنقله

إن الحرص على تنمية مهارات التفكير والإبداع لدى الطفل منذ الصغر أمر هام جدًا؛ فالتحديات اليومية هي التي توسع فهمه لهذا العالم بالتعاون مع البيئة الداعمة له والتي تسمح للطفل أن يصبح أكثر ثقة بوجهات نظره وآرائه عن طريق التدريب، والممارسة، والاستكشاف، والتشجيع، واللعب والتفاعل مع البيئة المحيطة.

الإبداع هو القدرة على تجميع الحقائق ورؤية المعلومات بطريقة مختلفة والإتيان بأفكار غير مألوفة، فالطفل مولع بحب الاستطلاع وكشف كل ما يحيط به. كما أنه شخص خيالي يمارس أنشطته الخيالية بدون حدود، وذلك من خلال روح اللعب التي تسيطر على معظم أنشطته. وتعد هذه الصفات جوهر اكتساب المعرفة والتفكير الإبداعي، الذي قد يكون بمجال واحد، وقد يشمل جميع مجالات الحياة. المبدع ليس فقط الناجح في المدرسة أو المخترع، فقد يكون مبدعاً بتأليف القصص أو بالرسم أو بالموسيقى أو بالأشياء التي تتطلب أداءً حركياً مميزاً ومختلفاً عن الآخرين.

فيما يلي بعض المقترحات العملية التي تسهم في تنمية الإبداع عند الأطفال:

– إسمح لطفلك أن يتخذ بعض القرارات البسيطة، مثلاً أين يحب أن يذهب في العطلة. مثل هذه القرارات تشجعه على التفكير بطريقة مستقلة.
– إعمل على ألا يسرف طفلك في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي الحديثة ومشاهدة وسائل الإعلام، وأن يجد طريقة مسلية أخرى للتواصل واللعب، وبذلك سوف يعمل على إبداع أشياء أكثر تسلية له.
– قم بتوفير المواد اللازمة لتحفيز خيال طفلك في بيئته، كأدوات الرسم، الألغاز، قصص الأطفال، أدوات الحرف، مثل أدوات النجار أو الطبيب، أو ما يسدّ مكانها من البيئة المحيطة، مثل ملاقط الغسيل الملونة وأدوات المطبخ الغير خطرة وغيرها. واسأله عن الاستخدامات المختلفة لنفس الأداة مع التحقق من صحة أفكاره ومدحه عليها.
– إطرح على طفلك أسئلة مفتوحة لكي يوسع تفكيره وساعده على توليد الأفكار، مثلاً ماذا يحدث لو أن الدلفين عاش على سطح الأرض.
– شجعه على القراءة وكافئه عند قراءته لقصة أو كتاب بأشياء محببة له، وناقشه بما قرأ وما رأيه.
– دع الطفل يلعب أدواراً خيالية، كأن يمثل دور حيوان ما (أرنب – سمكة – ثعبان)، أو موضوعاً ما (شجرة في الريح)، أو أن يقلد أدوار الكبار مثل قيادة السيارة.
– علم الطفل كيف يسأل ومتى يسأل، حيث أن ما يتساءل عنه الطفل يكون أهم من معرفته الإجابة على أسئلة الآخرين.
– أسرد له القصص المصورة التي تنمي الخيال وقدّمها له بطريقة مشوقة، واطلب منه أن يسرد لك القصص من خلال الصور، أو حفّزه أن يتوقع الأحداث أو يتنبأ بالنهاية. ويمكن أن تشير خلال قراءة القصّة إلى الأسباب والنتائج، واربط كل حدث في القصّة بالأسباب التي أدت إلى حدوثه.

هذه بعض المقترحات التي يمكن انتهاجها لتنمية الإبداع عند الطفل، ومنها نلاحظ أن الفكرة الأساسية هي التحفيز على استخدام العقل وعدم تأطيره لفسح المجال للخيال والأفكار الجديدة التي لا تعرف الحدود.